google-site-verification=0srey4iLihuuP-9f3u-tWZ6N2qo1heq4Dz3hMod1G18
الأربعاء , مايو 29 2024
أخبار عاجلة

استقبال وزير البترول والثروة المعدنية بابلو أراريان السفير التشيلى بالقاهرة

ودينيس أبو دينين رئيسة شركة إيناب سبترول التشيلية والمدير العام لفرع الشركة في مصر حيث تم بحث سبل تعزيز التعاون المشترك وتبادل الخبرات في ظل رغبة قوية من الشركة التشيلية في زيادة أنشطتها وضخ استثمارات إضافية في قطاع البترول المصرى.
وأكد الملا خلال اللقاء على ترحيبه بالشركة التشيلية الحكومية والتي تعمل في مصر منذ عام 1998 في منطقة الصحراء الغربية وأن خططها لضخ المزيد من الاستثمارات في مجال البحث عن البترول والغاز يأتي في إطار برنامج وزارة البترول لزيادة معدلات الإنتاج ، وأضاف أن هناك العديد من الفرص الواعدة في عدد من المناطق ذات الاحتمالات البترولية الجيدة أمام الشركة خلال الفترة القادمة ، مشيراً إلى أن التوجه الحالي الذى ينفذه قطاع البترول في تطبيق التكنولوجيات الحديثة والترويج لمناطق البحث والاستكشاف بأسلوب متطور في ضوء اطلاق بوابة مصر للاستكشاف والإنتاج EUG قد نجح في جذب أنظار الشركات العالمية وشجعها على تعزيز استثماراتها في مصر وزيادة أنشطتها.
ومن جانبها أكدت أبو دينين أن الشركة تخطط للتوسع في أنشطتها وضخ استثمارات إضافية خاصة في مجال البحث والاستكشاف في ضوء النتائج المتميزة التي حققتها في مصر ، وأن الشركة تسعى لتكثيف أنشطة الحفر في منطقة امتيازها بشرق رأس قطارة في ظل نتائج متميزة لعمليات البحث السيزمى التي أجرتها الشركة في مناطق امتيازها في أواخر عام 2020 ، مشيرةً إلى التزام الشركة الكامل بتطبيق معايير السلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة وحرصها على تبادل الخبرات مع قطاع البترول فيما يخص جهود تنمية المصادر غير التقليدية من الطاقة وخاصة الهيدروجين الأخضر حيث تشارك إيناب حالياً في تنفيذ دراسات لإنشاء مصنع لإنتاج الهيدروجين في المنطقة الجنوبية بتشيلى.
حضر المباحثات المهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول والجيولوجى أشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف.

شاهد أيضاً

وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية تشارك في ورشة عمل لتنمية الهيدروجين منخفض الكربون في مصر

وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية تشارك في ورشة عمل لتنمية الهيدروجين منخفض الكربون في مصر القاهرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *